logo

A S U

egypt أهلاً بك في جامعة عين شمس
جامعة عين شمس تحتفل بذكرى انتصارات العاشر من رمضان بندوة بطولات خالدة
جامعة عين شمس تحتفل بذكرى انتصارات العاشر من رمضان بندوة بطولات خالدة

شهد أ. د. محمود المتينى رئيس جامعة عين شمس واللواء أيمن نعيم، مدير أكاديمية ناصر العسكرية العليا فعاليات الندوة التثقيفية التي نظمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة عين شمس في إطار الموسم الثقافي والفني للجامعة عن انتصارات العاشر من رمضان بعنوان "بطولات خالدة"، تحت رعاية الأستاذ الدكتور محمود المتيني رئيس الجامعة، الأستاذ الدكتور هشام تمراز نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، الأستاذ الدكتور عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب، الأستاذ الدكتور أيمن صالح نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث، وبحضور لفيف من أبطال حرب أكتوبر والخبراء العسكرين والطلاب من مختلف الكليات وأسرة من أجل مصر المركزية .

وحاضر خلال الندوة كل من لواء أ. ح. سمير فرج مستشار أكاديمية ناصر العسكرية العليا، لواء أ. ح. على حفظي مستشار أكاديمية ناصر العسكرية العليا، وقام بتنسيق الندوة الأستاذة الدكتورة جيهان رجب مستشار نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وإشراف الأستاذ سهيل حمزة أمين الجامعة المساعد لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وتنظيم طلابي لأسرة من أجل مصر المركزية.

في كلمته خلال الندوة أشاد الأستاذ الدكتور هشام تمراز نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، بالبطولات والتضحيات التي حققها الجيش المصري، مؤكدًا أن ذكرى انتصارات العاشر من رمضان الموافق السادس من أكتوبر عام 1973 ستظل مصدر فخر واعتزاز للشعب المصري، مقدمًا التحية لأبطال هذا الوطن.

وأضاف أن انتصارات أكتوبر كانت استعادة للكرامة ونتاج إرادة جيش باسل وشعب أصيل كملحمة سطرت فيها أروع البطولات وهو ما يؤكد على أن الجيش هو درع الوطن والسند والمعين لكل اجهزة الدولة.

ودعا الأستاذ الدكتور هشام تمراز الطلاب للتحلي بروح العاشر من رمضان في مواجهة التحديات، هذا الانتصار الذي بث في النفوس الأمل وحث على العمل والجهاد والانتصار على التحديات.

أكد أ. د. أيمن صالح نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون الدراسات العليا والبحوث في كلمته علي أن دور الجامعة ليس فقط التعليم والبحث والابتكار بل يمتد إلى كافة ما يلبي احتياجات المجتمع ويشكله للأفضل لذا يجب علينا جميعا نشر الوعي بقيمة بلدنا وشخصيتها وحضارتها بأسلوب علمي.

وأضاف أننا عاصرنا حرب الاستنزاف وحرب أكتوبر، وشهادنا القوات المسلحة وتحدثنا معهم وعرفنا كيف كانوا سدًا منيعاً وشعب مصر من أساتذة وفلاحين سطروا أروع الملاحم.

وخلال كلمته نقل اللواء أ. ح. أيمن نعيم ثابت تحيات الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والإنتاج الحربي والفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة ورئيس المجلس الأعلى لأكاديمية ناصر العسكرية العليا، كما قدم التهنئة باسم الأكاديمية وكافة منتسبيها بمناسبة شهر رمضان الكريم، هذا الشهر الكريم الذي نحتفي في العاشر منه بذكرى انتصار مجيد سيظل مبعث الفخر والاعتزاز للشعب المصري وأبنائه من رجال القوات المسلحة.

كما قدم التحية لجيل أكتوبر العظيم الذى حقق النصر المجيد واسترد للوطن عزته وللأمة كرامتها، من خلال أعظم البطولات في تاريخ العسكرية المصرية .

كذلك أعرب اللواء أ. ح. أيمن نعيم عن سعادته لتواجده في رحاب جامعة عين شمس واصفًا إياها بأنها من أفضل الجامعات المصرية والعربية، كما تعد منبر العلم والحكمة والمعرفة والوطنية في مصر والأمة العربية على مدار 7 عقود، مشيدًا بدور الجامعة في إعداد كوادر متميزة بالإضافة إلى دورها في توعية الشباب بالتحديات التي تواجه الأمن القومي المصري والعربي في ظل المخططات التي تحاك والظروف الراهنة التي تمر بها مصر وذلك لخلق أجيال متسلحة بالعلم والمعرفة والثقة بالنفس ينيرون الطريق فكرًا وعلمًا لبناء مستقبل الوطن.

واستهل اللواء أ. ح. علي حفظي كلمته بتقديم سيرة مختصرة عن مشواره في القوات المسلحة على مدار 45 عامًا، مشيرًا إلى خدمته في سيناء، ومنصبه خلال حرب أكتوبر، مشيدًا بالبطولات التي حققها جيل أكتوبر والذي خدم في سيناء أثناء الحرب .

وأكد أن الفترة الحالية تمثل عبور جديد يتطلب تجديد الثقة في أنفسنا، مشيدًا بأبطال حرب أكتوبر الذين قدموا دروس يجب الاستفادة منها تتمثل في الصبر والاستعداد لمواجهة أي مصاعب وأن النصر لا يأتي إلا بالتخطيط الجيد.

مضيفًا أن أبطال حرب أكتوبر سطروا بملحمة الحرب، تاريخًا مشرفًا للأجيال المقبلة على مر العصور، وبطولتهم في استعادة مصر لكرامتها وبطولاتها وأرضها .

وتناول اللواء سمير فرج المحاضر بأكاديمية ناصر العسكرية العليا، ما أوردته إذاعة بي بي سي عن نكسة 67 والتي أعلنت تدمير الطيران المصري في أقل من ساعتين، وما نتج عنه من احتلال سيناء بالكامل وجزء من هضبة الجولان والضفة الغربية.

وأكد رفض الشعب المصري للهزيمة والتحول لتخطيها وإعادة بناء الجيش، وفي أقل من شهر واحد بادرت سرية مصرية بتكبيد العدو خسائر فادحة في معركة باب العش، مروراً ببطولة تدمير المدمرة إيلات، مضيفاً أن انتصار أكتوبر اعتمد على تدمير خط بارليف المنيع بالماء وأشاد بخطة الفريق سعد الدين الشاذلي لاقتحام الخط واختيار توقيت الهجوم وحائط الصواريخ الذي أمن العبور.

كما استعرض خطوات تنفيذ العبور بدءًا من فرق المشاة حيث عبر آلاف الجنود في أقل من ساعتين، ثم حائط الصواريخ الذي أمن عبور الدبابات والأسلحة الثقيلة إلى الضفة الشرقية ليتحقق النصر.

وفى ختام فعاليات الندوة أهدى أ. د. محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس درع الجامعة للضيوف المحاضرين بالندوة من الخبراء العسكريين البارزين، كما أهدى اللواء أيمن نعيم ثابت مدير أكاديمية ناصر العسكرية العليا درع الأكاديمية للأستاذ الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، وتم الإجابة على بعض استفسارات الحضور حول حرب العاشر من رمضان، وتم أخذ الصور التذكارية.