logo

A S U

egypt أهلاً بك في جامعة عين شمس
رئيس جامعة عين شمس يلتقي الباحثين الفائقين الحاصلين على منحة وزارة التضامن الاجتماعي
رئيس جامعة عين شمس يلتقي الباحثين الفائقين الحاصلين على منحة وزارة التضامن الاجتماعي

التقى الأستاذ الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس بخمسة باحثين مـن الفائقين بكلیات ( الطـب ، الهندسة ، الصيدلة ، العلوم ، الزراعة ) والحاصلين على منحة وزارة التضامن الاجتماعي في إطار بروتوكول التعاون الموقع بين جامعة عين شمس و الوزارة.

شهد اللقاء كلاً من الأستاذ الدكتور أيمن صالح نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث، والأستاذ الدكتور هشام تمراز نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، الأستاذة الدكتورة جيهان رجب وكيل كلية التجارة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ومنسق البروتوكول.

في كلمته أشاد الأستاذ الدكتور محمود المتيني بالأبحاث التي قدمها الباحثون وفازوا من خلالها بمنحة وزارة التضامن الاجتماعي، مؤكداً على أن هذا اللقاء يأتي تقديراً لتفوقهم وتشجيعاً لهم للحفاظ علي هذا التفوق وبذل المزيد من الجهد، متمنياً لهم دوام التوفيق، كما قام بإجراء حوارات ودية مع الباحثين استمع خلالها إلي آرائهم ومقترحاتهم ومطالبهم .

وقد أعرب سيادته عن بالغ شكره لوزيرة التضامن الاجتماعي على دعم الفائقين بما يعود بالنفع علي شباب الجامعة، وتعزيز دورهم في المشاركة في التنمية التي تشهدها مصر.

         
   
         

جدير بالذكر أن البروتوكول الموقع بين جامعة عين شمس ووزارة التضامن الاجتماعي يركز على ثلاثة مبادئ أساسية وهى حق الإنسان في التنمية والتعاون ، والتكامل بین قطاعات الدولة المختلفة ، وسریة البیانات وخصوصیة المعلومات، بما یعود بـالنفع العـام علـى الـشباب وعلـى الأسـرة المصرية والمجتمـع بوجـه عـام ، حیـث أنهـا تتیح وجود قنوات للتواصل بین وزارتي التضامن الاجتماعي والجامعة من أجل إحداث نوع مـن التكامـل بینهـا فـي تقـدیم حزمـة مـن الخـدمات الاجتماعية التـي یحتاجهـا الطالـب الجامعي ، باعتباره مواطن مصري ، یمثل هدفًا للتنمیـة المـستدامة ومعـَول علیـه في المـساهمة فـي تحقیقهـا ، بمـا یحقق توفیر كافة الخدمات الاجتماعية والاقتصادية للطلاب إلى جانب تعزیز الوعي الإيجابي لطلاب الجامعات ودعم معارف وخبرات طلاب الجامعات المصریة.

وفي إطار البروتوكول سيتم انشاء وحدة التضامن الاجتماعي تعمل علي ثلاثة محاور، أولها محور الحمایة الاجتماعیة والتمكین الاقتصادي من خلال تقدیم خدمات حمایة وتنمیة اجتماعية ، خدمات تأهیل ودمج الأشخاص ذوى الإعاقة ، خدمات تمكین اقتصادي وشمول مالي .

أما المحور الثاني هو التوعیة وبناء الشخصیة من خلال عقد الندوات والحلقات النقاشیة ، توزیع كتیبات ونشرات توعویة و المنصات إلكترونية.

والمحور الأخير دعم المعارف والخبرات من خلال القیام بـزیارات تفقدیة لوزارة التضامن الاجتماعي والحوار مع العاملین الي جانب القيام بزیارات میدانیة لمشروعات تنمویة تحت مظلة الوزارة ، والتطـــوع بجــزء مـــن الوقـــت لـــصالح المــشروعات أو الفئـــات التـــي تخـــدمها وزارة التـــضامن الاجتماعي.