logo

A S U

egypt أهلاً بك في جامعة عين شمس

الأستاذ الدكتور حسن نوفل أستاذ البلاغة والنقد الأدبي الحديث بكلية البنات

16882 2023-10-17

شخصية لها إسهامات في مجال الأدب لا يمكن إغفالها أو التغاضي عنها.. عاش مسيرة علمية ومهنية قدّم خلالها الكثير والكثير للعلم والأدب وللطلاب.. إنه الأستاذ الدكتور حسن نوفل أستاذ البلاغة والنقد الأدبي الحديث المتفرغ بكلية البنات جامعة عين شمس.

أ.د. يوسف حسن نوفل ولد في مطلع أكتوبر 1938، تمكن بفضل جهوده من أن يتقلد منصب وكيل كلية البنات للدراسات العليا والبحوث الأسبق.

كما أنه عضو المجمع العلمي المصري، وعميد مؤسس لكلية التربية ببورسعيد، وأشرف وناقش 360 رسالة ماجستير ودكتوراه في جامعات مصر، وليبيا، وغزة، والسعودية، والسودان.

قدّم كتبا تعد من المراجع المهمة في النقد الأدبي الحديث ووصل عددها إلى 40 كتابا في نقد الشعر والسرد والمسرحية، إضافة إلى 200 بحثًا.

مؤلفاته

الأستاذ الدكتور يوسف حسن نوفل ألف منفردًا موسوعة دواوين الشعر الحديث في العالم العربي، والتي تضم أكثر من 9000 شاعرًا، وكشف عن شعراء مجهولين، ومنفردا أيضا ألف موسوعة الذخائر التراثية العربية والإسلامية في أكثر من 1500 صفحة.

كما أنه شاعر له خمسة دواوين صدرت في الأعمال الكاملة عن دار الكتب، وقصاص وله مجموعة (التائه) عن الهيئة العامة للكتاب، إضافة إلى كتب ودراسات مختلفة.

وشارك أيضا في تأليف الموسوعات: إعداد عدة مداخل في موسوعة " أعلام العلماء العرب والمسلمين " ، المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم سبتمبر 2003، وإعداد بعض المداخل في موسوعة عن أعلام الأدب بالمنظمة ذاتها، إعداد عدة مداخل في موسوعة الأعلام بتكليف من مؤسسة آل البيت بالأردن مراجعة ببليوجرافيا الرواية العربية، الجامعة الأمريكية، إشراف د. حمدي السكوت، وذكر اسمي في المقدمة إعداد بعض المداخل في ببليوجرافيا عن الشعراء العرب المعاصرين ، الجامعة الأمريكية، إشراف حمدي السكوت.

اهتماماته الصحفية

شغل أيضا منصب سكرتير تحرير الحولية العلمية لكلية البنات جامعة عين شمس، خلال الفترة من 1976 – 1979 ثم نائب رئس تحريرها 1995- 1998، ومطوّر لها أثناء الوكالة ، ثم مستشار التحرير بها حتى الآن.

كما أنه شغل منصب عضو مجلس تحرير مجلة كلية الآداب الإمارات أثناء إعارته، وعضو مجلس تحرير مجلة الوسطية، عن جماعة الوسطية نشر في معطم المجلات الأدبية المصرية والعربية كحولية كلية البنات ومجلة جامعة الكويت، ومجلة كلية الآدا ب الإمارات، وصحيفة دار العلوم، والبيان الكويتية، ومجلة مجمع اللغة العربية، والقصة والثقافة الجديدة، وأدب نقد، والفيصل ، والهلال، وكتب المؤتمرات بالمجلس الأعلى للثقافة.

كتابات عنه

وبسبب مسيرته ومهنيته كتب عنه الكثيرون منهم: أحمد كمال زكي عن كتابي محمد عبد الحليم عبد الله الصادر عن جامعة الملك سعود، وذلك بمجلة الفيصل، الرياض، أكتوبر 1983، وكتب الناقد د. محمد عبد المطلب في كتابه (سلطة الشعر) الصادر عن هيئة قصور الثقافة بمصر بعنوان ( المعجم الشعري في ديوان يوسف توفل كما تهاجر الطيور")، منطلقا من خبرته الوثيقة بالشاعر منذ خمسة وخمسين عاما، وكان الناقد قد حلل قصيدته الحجر الأسود في إذاعة البرنامج الثقافي بمصر، ونشر بكتاب (قصيدة وشاعر الذي حمل اسم البرنامج، كما حلل قصيدة غيرتي في القناة الثانية بالتلفزيون المصري، ثم في كتاب كلية البنات عني . كما كتب عنه كل من د. حسن فتح الباب عن شلالات الضوء في مجلة الثقافة الجديدة، أبريل 1998، ومحمد حسن عبد الله، وعبد المنعم عواد يوسف، عن أحمد، ود. السيد فضل، ود. عبد الرحيم الكردي، ود. أبو القاسم رشوان، د. عبد المنعم أبو زيد، ود. أحمد الصغير ، وذك في كتاب أصدرته هيئة قصور الثقافة ، إقليم القاهرة الكبرى وشمال الصعيد بعنوان يوسف نوفل دراسات وشهادات في مؤتمر عقد في مايو 2009، وكذلك كتب كل من الدكاترة: محمد عبد المطلب، وعزة أبو النجاة، وخالد فهمي، وندا الحسيني، وبسمة بيومي، وغيرهم في كتاب أصدره قسم اللغة العربية بكلية البنات يضم بحوثا في الملتقى ( يوسف نوفل، الإبحار في الذاكرة) في فبراير 2016.

رسائل ماجستير عنه

كما أجيزت رسائل ماجستير تناولت أعماله ومسيرته العلمية والأدبية منها:

نظرية الشعر عند شعراء التفعيلة في مصر من جيل الرواد إلى جيل الستينيات للباحث عبد الناصر عيسوي، دار العلوم، القاهرة 2003، بإشراف أحمد هيكل وعبد اللطيف عبد الحليم.

الرؤية والتشكيل الفني في شعر يوسف نوفل، كلية التربية جامعة عين شمس، 2015 ، يإشراف د. عبد المرضي زكريا.

الجملة الفعلية في شعر يوسف ،نوفل دراسة تركيبية تحليلية كلية الآداب، جامعة بورسعيد 2016 ، بإشراف د. ندا الحيني.

شعر يوسف ،نوفل دراسة فنية، كلية الآداب سوهاج، يوليو 2018 ، بإشراف د. سهام راشد

یوسف نوفل ناقدا، ناقدا، دراسة في المنهج الثقافي، كلية الآداب جامعة قناة السويس الإسماعيلية 2018 ، بإشراف د. صالح عطية مطر.

وشعر يوسف نوفل بين النظرية والإنجاز، كلية البنات جامعة عين شمس، 2019 إشراف د. عزة أبو النجاة، ود بسمة بيومي، وعضوية محمد الطاووسي، ود. أحمد فؤاد.

جهود يوسف نوفل النقدية بين النظرية والتطبيق، جامعة طنطا، كلية الآداب، للباحث محمود إشراف د. حسن عباس، ود محمد الدسوقي.

اتجاهات النقاد المعاصرين في دراسة أدب الأطفال في مصر ، 2021، جامعة طنطا، للباحثة سماح عبد العزيز آداب طنطا ، إشراف د فوزي عيسى وجمال محمود، وعضوية د سالم.

مجموعة التائه ليوسف نوفل دراسة تركيبية تحليلية، كلية الآداب، بورسعيد إشراف د. ندا الحسيني ندا ( لما تناقش والأساليب النحوية في شعر يوسف نوفل، كلية الآداب بورسعيد إشراف د ندا الحسيني.

عضوية اللجان والهيئات الأدبية:

أمين سر اللجنة العلمية الدائمة لترقية الأساتذة بالجامعات المصرية ( تخصص اللغة العربية ) بالانتخاب منذ أول أكتوبر سنة 2001 لمدة ثلاث سنوات حتى نهاية الدورة الثامنة في أكتوبر 2004 ، ثم عضو اللجنة الدائمة لترقية الأساتذة المساعدين منذ بداية الدورة التاسعة في أكتوبر 2004 حتى أكتوبر 2008 ، ثم عضو لجنة التسعة المشكلة في أكتوبر 2008 للترقية بالمجلس الأعلى للجامعات.

مقرر اللجنة الثلاثية لاعتماد امتحانات مواد اللغة العربية بالليسانس في قطاع كليات التربية بالجامعات المصرية على مدى سبع سنوات ، ثم عضو بها، وعضو بلجان المجلس الأعلى للثقافة، ولجان التطوير بوزارة التربية ولجان بجامعة عين شمس، شارك في الحياة الثقافية والأدبية واللغوية المقروءة والمسموعة والمشاهدة في مصر والعالم العربي في المؤتمرات والندوات والصحافة الأدبية.

عضو اللجنة المنظمة للمؤتمر العالمي التاسع عشر لورق البردي (سبتمبر 1990) ، وعضو بمركز البردي بجامعة عين شمس في الفترة ذاتها عضو مجلس إدارة مكتبة مبارك العامة ببورسعيد منذ مارس 2005 حتى نهاية فبراير 2006 ، ثم عضو مجلس الأمناء منذ مارس 2006 حتى الآن بقرار من السيد محافظ المدينة عضو اتحاد الكتاب.

عضو نادي القصة، عضو اللجنة العلمية للإعداد لمؤتمر الشعر الدولي بالمجلس الأعلى للثقافة رئيس شعبة اللغة والثقافة العربية بمركز الخدمة العامة وتنمية المجتمع بجامعة عين شمس ، وأشرف وشارك في برنامج تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من طلاب جامعة غانا الموفدين إلى المركز ، وعضو مجلس إدارة المركز منذ سنة 1993 لبضع سنوات، وعضو مجلس إدارة وتحرير مجلة (أون)، وعضو اللجنة العلمية للإعداد لمؤتمر الشعر الدولي بالمجلس الأعلى للثقافة رئيس أقسام اللغة العربية في كلية البنات وكليات بجامعة قناة السويس، وكلية التربية بالرياض السعودية، وكلية الآداب، جامعة الإمارات.

التحكيم

كما كان للدكتور يوسف نوفل دورا في التحكيم في مسابقات مصرية وعربية، ولجان الترقيات، والنشر بالمجلات العلمية، وعضو لجنة تقييم كلية العين الخاصة بالإمارات1993، وعضو لجنة تقييم برنامجي البكالوريوس والماجستير بجامعة الشارقة (2- 7) من نوفمبر 2001 ) ، وعضو لجنة تقييم كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدبي ، مارس 2002 ، وعضو لجنة تطوير مناهج اللغة العربية بكليات التربية بمصر 2004 ، وعضو لجنة تطوير مناهج كليات التربية بمصر 2005 ، ومشارك في وضع الخطط الدراسية المقترحة

الجوائز والتكريم

حصل الأستاذ الدكتور يوسف نوفل على عشرات الجوائز التقديرية والتسجيعية داخل مصر وخارجها، وهي:

جائزة الدولة التقديرية من المجلس الأعلى للثقافة في مجال الأدب في 2022.

جائزة كفافيس الدولية مصر واليونان 2019 في الدراسات الأدبية والنقدية بالاختيار لا التقديم.

جائزة التمايز اتحاد كتاب مصر 2013

جائزة جامعة عين شمس التقديرية في الآداب 2011 وميدالية الجائزة.

جائزة شاعر مكة محمد حسن فقي في الإبداع في نقد الشعر التي تمنحها مؤسسة زكي يماني الثقافية، منفردا.

تكريم مؤتمر أدباء القاهرة وشمال الصعيد "الشخصية المكرمة" وأصدرت الهيئة كتابا عنّي يتضمن بحوثاً وشهادات من المتخصصين : 2009

14/1/ 2009 تكريم ساقية الصاوي لي في "عام الكرامة" بمناسبة حصوله على جائزة جماعة " الوسطية "

جائزة نادي القصة بالقاهرة، والحصول على درع النادي في 30/4/2008

الجائزة الأولى في مسابقة الوعي الثقافي ودوره في إحياء القيم ببحث الثقافة والقيم بالمجلس الأعلى للثقافة بمصر 14/8/1988

جائزة المعلم المثالي، من نقابة المعلمين، واختياري رائدا من رواد التعليم بمحافظة بورسعيد 1988.

جائزة عن بحث ( دور الوسائل المعينة في تدريس اللغة العربية ) من وزارة التربية بالكويت – يناير 1971.

الجائزة التشجيعية الثانية للبحوث من وزارة التربية بالكويت بخطاب من وكيل الوزارة 13/1/1971.

جائزة عن بحث ( المدرسة والمجتمع في معركة المصير ) في أسبوع التربية الثاني بالكويت – ديسمبر 1969.

جوائز التأليف والإبداع في فروع : القصة القصيرة ، والشعر ، والمقال ، والبحث من المجلس الأعلى للفنون والآداب بمصر (مسابقة الشباب ، والشباب العربي) ، لأكثر من مرة لسنوات متتالية بين سنوات 1962، و 1967 منها : الجائزة الأولى في البحث بعنوان ( التفسير القومي للنضال العربي) ، والجائزة الأولى في المقال بعنوان ( إنسانية الحضارة العربية وإبداعها ) ، وفي مسابقة الشباب للمقال لعام 1965/1964

جوائز الهيئة المحلية لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية بالإسكندرية 1962 - 1963 في القصة القصيرة في 19 مارس 1962 ، والحصول على الميدالية الذهبية

جوائز تأليف البحث في المسابقة الصيفية لطلاب الجامعات من المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بمصر بين 1963 ، و 1965 تحريريا وشفهيا منها: الجائزة الأولى عن بحث (حضارة الإسلام في الأندلس ) - 1963 في المسابقة الصيفية الثانية ، والأولى عن بحث (حضارة العرب في صقلية ) - 1964 في المسابقة الثالثة ، وطبعه المجلس في كتاب (1965) ، والأولى عن بحث ) كيف تآمر الاستعمار على فلسطين ، وكيف نستعيدها ؟) - 1965 في المسابقة الرابعة.

الميدالية الذهبية في مسابقة القصة القصيرة أسبوع شباب الجامعات بأسيوط 1964

الحصول على جائزة البحث في مسابقة أسبوع شباب الجامعات الرابع المنعقد في فبراير 1960 ببحثي ( دور القومية العربية في بناء المجتمع العربي)

ولا يزال الأستاذ الدكتور حسن نوفل يقدم الكثير للعلم وللأدب في مختلف المحافل، كما أن له الكثير من المحبين والمتابعين لأعماله وكتاباته ومؤلفاته المختلفة.