نظام عين شمس سكولر.. قفزة نوعية مهمة للباحثين.. وتطلعات نحو توفير مزيد من الخدمات


جامعة عين شمس تسعى لتأسيس شركة ناشئة تعمل على تسويق نظام عين شمس داخل وخارج مصر

انطلاقا من اهتمام جامعة عين شمس بتوفير الخدمات العلمية للطلاب والباحثين، دأبت على تسهيل حصولهم على الأبحاث والرسائل العلمية والاستفادة منها من خلال نظام الأبحاث العلمية أوعين شمس سكولر.

ومن خلال هذا النظام يمكن للباحث من أي مكان الوصول للرسائل العلمية والأبحاث الموجودة على النظام، إضافة إلى الاطلاع على (بروفايلات) للباحثين وأعضاء هيئة التدريس في الجامعة.

وفي هذا الصدد تعد جامعة عين شمس الجامعة الأولى في مصر من حيث اقتناء  للرسائل العلمية، حيث يوجد لديها أكثر من 180 ألف رسالة علمية، من أصل ما يقرب من 250 ألف رسالة جامعية من الجامعات المصرية كافة، ما يعني أن جامعة عين شمس تحوي أكثر من نصف الرسائل العلمية في جمهورية مصر العربية، ومن خلال نظام عين شمس سكولر يمكن للباحثين الوصول إلى هذه الرسائل والأبحاث العلمية.

 

يحتوي هذا النظام على جميع الأبحاث العلمية في جامعة عين شمس، كما أنه يحتوي (البروفايلات) لأعضاء هيئة التدريس، والرسائل العلمية (ماجستير ودكتوراه المقدمة في الجامعة)

ويحتوي هذا النظام حتى الان على 6000 بحث علمي، و 164 ألف رسالة علمية (ماجستير ودكتوراه)، و 2400 (بروفايل) لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة.

ويمكن من خلال نظام عين شمس سكولر الوصول للمعلومات المطلوبة من العديد من مصادر البحث العالمية مثل سكوباس، أوركد، ديو أي، سيني، كما يوفر هذا النظام سهولة اقتناء المعلومات وحفظها.

ويشترط لاستخدام هذا النظام الحصول على إيميل رسمي من الكلية التي ينتمي إليها عضو هيئة التدريس.

ويوفر النظام عملية البحث باللغتين العربية والانجليزية، كما أن النظام يسهل التزود بالبيانات والمعلومات من عليه، حيث يمكن تخزين المعلومات عليه بشكل ذاتي، أو من أحد المصادر، أو حفظ البيانات في إكسل شيت أي بأي طريقة أخرى، ومن خلاله تتاح لأي مطلع 15 صفحة فقط من كل رسالة علمية، كما يمكن الدخول على هذا النظام من أي مكان في العالم.

ومن خلال هذا النظام يمكن الحصول على إحصائيات عن عدد مرات البحث، وعدد مرات الاطلاع، وعدد مرات التحميل، سواء بالنسبة للأبحاث العلمية أو الرسائل العلمية أو السير الذاتية، وأكثر الموضوعات التي جرى الدخول عليها والاستفادة منها، إضافة إلى الأماكن التي تم الدخول منها، وذلك عبر رسم بياني أو عبر خريطة تظهر القارات أو الدول أو العواصم والمدن.

ويحرص فريق شبكة المعلومات الجامعية على استخراج هذا التقييم بشكل دوري شهريا.

وبما أن (بروفايلات) الباحثين وأعضاء هيئة التدريس موجودة على النظام، فقد تم منح الأعضاء إمكانية وضع بيانات على النظام لا يمكن لأي شخص الاطلاع عليها إلا بموافقة الباحث وبعد مراسلته بشكل شخصي.

ولتسهيل تعامل أعضاء هيئة التدريس مع هذا نظام عين شمس سكولر تم تنظيم 3 ورش عمل في أوقات مختلفة، بواقع 8600 ساعة تدريب، حضرها 4300 عضو هيئة تدريس.

من جانبه قال المدير التنفيذي لمشروعات تكنولوجيا المعلومات الدكتور محمد العليمي السابق، أن رئيس جامعة عين شمس أ.د عبد الوهاب عزت تبنى نظام عين شمس سكولر، ووضعه ضمن أولويات حضانة المشروعات بالجامعة ليتم دعمه وتطويره.

وأضاف أنه تم الانتهاء من تطويره نظام عين شمس سكولر كمنتج أولي واختياره ليكون ضمن المشروعات المهمة للحصول على دعم، كما تم اختباره وأثبت نجاحه.

وأوضح أنه تم تطوير النظام ليستوعب كافة أشكال إنتاج البحث العلمي بالجامعة من رسائل جامعية ومقالات وتقارير بحثية مقسمة إلى ملفات سمات تخص أعضاء هيئة التدريس والأقسام العلمية والمجموعات البحثية.

وتابع قائلا تسعى جامعة عين شمس الان لتأسيس شركة ناشئة تعمل على تطوير وتسويق النظام إلى الجامعات المصرية، مشيرا إلى أنه من المستهدف الاستفادة من النظام في التسويق خارج جمهورية مصر العربية أيضا.