يوم الوفاء للأم بآداب عين شمس

كتبت: ريهام يحيى امبابي

احتفلت اليوم كلية الآداب جامعة عين شمس بعيد الأم تحت رعاية أ.د. سوزان القليني عميدة الكلية و بحضور كل من أ.د. مصطفي مرتضي وكيل الكلية لشئون التعليم و الطلاب ، أ.د.سعيد الوكيل وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث ، أ.ناهد كمال امينة الكلية ، أ.محمود عبد الرحمن رئيس الشئون الإدارية وعدد من أساتذة وموظفي وعمال الكلية .

 

 

و أكدت أ.د. سوزان القليني أن الأم هي مصدر الحنان، هي الشمعة التي تنير الماضي، والحاضر، والمستقبل، فالأم تتعب لكي ترتاح، تقلق لكي تهنأ براحتك، هي ببساطة مصدر الحنان، لا تريد شيئا من أبنائها سوى التمتع بالصحة الجيدة وتنتظر المعاملة الحسنة اللطيفة.

وأوضحت ان الاسلام لطالما كان يكرم المرأة بصفة عامة، والام بصفة خاصة حيث أشار الإسلام الى أن الام لها فضل كبير على ابنائها، ووضح ذلك من خلال الموقف الذي جاء فيه رجل يسأل رسول الله صل الله عليه وسلم عن ايهما أحب الناس الى قلب المرء قال له الرسول إن الام هى اقرب الناس إلي الانسان وهى اولى الناس بقربه وقام الرسول صلى الله عليه وسلم بتكرارها ثلاث مرات وفي المرة الرابعة أشار الرسول الكريم الى أن الأب يستحق أيضا قرب الانسان.

فيما أوضح أ.د. مصطفي مرتضي أن الأم هي صمام الأمان للأسرة وتسطيع الاسرة العيش بدون أب ولكن لا تسطيع العيش بدون أم ، لذا كرم الله عز وجل الأم في جميع الأديان السماوية لما تبذله من إخلاص في أداء واجباتها .

وأشار أ.د.سعيد الوكيل ان الام هي رمز العطاء والحب والاخلاص على مر العصور منذ خلق الله عز وجل ادم عليه السلام حتى الان ، تستمر في عطاءها يوما بعد يوم ، فمنذ ان جعل الله في رحمها طفلا يكبر وتضحى هى براحتها لراحته ولهنائه ونموه ، الام فضلها على الابناء ليس له مثيل تحب بدون شروط وعطاء الام غير محدود على الإطلاق ، الام هي اختصار لمعاني الرحمة والحنان ،كلمة الام هى كلمة ثابتة في كل اللغات بنفس الاحرف في جيع البلدان والحضارات وهى الكلمة الوحيدة التى تنطق بنفس الاحرف في كل الحضارات ، ربما كان سبب هذا هو فضلها الكبير على أبنائها .

في نهاية الاحتفالية كرمت عميدة الكلية كل أمهات الكلية من العاملات وقدمت لهم الهدايا بمناسبة عيد الأم وأشادت بدورهن البارز في خدمة الكلية والنهوض بها .