المؤتمر السادس للجمعية المصرية لسرطان الكبد بكلية الطب جامعة عين شمس

كتب / احمد عبد النور

عقدت كلية الطب جامعة عين شمس اليوم الأربعاء 28 ديسمبر المؤتمر السادس لسرطان الكبد وذلك بمركز تدريب وتعليم الطلاب بالكليه

هذا وتحدث أ . د محمود المتينى عميد كلية الطب بالجامعه ومدير وحدة زراعة الاعضاء وزراعة الكبد أن هذا العام جمعية سرطان الكبد تعقد مؤتمرها السادس حول سرطان الكبد الذى انتشر فى الأوانه الأخيره بسبب فيرس سى والبلهارسيا وجعل مصر من اعلى بلاد العالم فى انتشار سرطان الكبد ولكن هناك تطور مستمر فى علاج هذا المرض عن طريق الحقن الاشعاعى او الكيماوى او التسخين او الميكرويف وكلها طرق علاجية تؤدى الى القضاء عليها وخصوصا عند أكتشافه مبكرا

وعن زراعة الاعضاء افاد د. المتينى أن وحدة زراعة الاعضاء بعين شمس اسست منذ 10 سنوات قامت بزراعة 300  حالة كبار و50 صغار و40 حالة مجانية بتكلفه وصلت الى 10 مليون جنيه فى العام  وأن الشرط الوحيد لعمل الزراعة ان يكون المتبرع قريب والكلى 25 حالة فى العام

وافاد أ . د أشرف  عمر  استاذ امراض الكبد وسكرتير عام الجمعية المصرية لسرطان الكبد ان نسب الشفاء تصل الى 95 % عند التشخيص المبكر ومعرفة اسباب الاصابة يجعل من السهل علاج سرطان الكبد ومع ارتفاع نسب الشفاء من فيرس سى يؤدى لمنع حدوث امراض الكبد من الاصل وذلك سيلاحظ خلال السنوات القادمه

وتحدث فى كلمته أ . د محمد كمال شاكر أستاذ أمراض الباطنى ورئيس المؤتمر أن المؤتمر يشارك به لفيف من الأساتذه من جميع كليات الطب فى مصر

وأضاف أن المؤتمر يعقد على مدار  يومين اليوم الاول يختص بدراسة فيرس سى وسبل العلاج والتشخيص وما هو الجديد واليوم التانى مخصص لمناقشة الاستئصال بالجراحة وكيفية التعامل مع اورام القولون وهناك جلسة لمناقشة الاشعة التداخلية وكيفية التشخيص

وأكد د.شاكر أن الوباء القادم بعد فيرس سى هو الكبد الدهنى لكن هناك غفله عن هذا الامر الذى يمكن ان يحدث تليف او سرطان لذلك فأنه من  الضرورى  تدريب الاطباء على مجال تشخيص سرطان الكبد وطرق العلاج المختلفة