40 عاماً على اتفاقية كامب ديفيد.. ندوة ببحوث الشرق الأوسط

كتبت: علياء علي / عدسة: جويرية خالد

افتتح كلا من أ.د نظمي عبد الحميد نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة و أ.د. أشرف مؤنس مدير مركز بحوث الشرق الأوسط والدراسات المستقبلية، ندوة " أربعون عاماً على اتفاقية كامب ديفيد (1978/2018)" والتي نظمها مركز بحوث الشرق الأوسط والدراسات المستقبلية بالجامعة ضمن فاعليات الموسم الثقافي للمركز، بحضور نخبة من رجال القوات المسلحة وأساتذة التاريخ.

وفي كلمته الافتتاحية أكد أ.د. نظمي عبد الحميد أن اتفاقية كامب ديفيد غيرت في موازين القوى العالمية وبخاصة في منطقة الشرق الأوسط، لافتاً إلى أن المباحثات التي سبقت توقيع الاتفاقية لا تقل ضراوة عن صعوبات الحرب.

واستعرض عددا من بنود الاتفاقية وأهمها إنهاء حالة الحرب وانسحاب القوات الإسرائيلية من سيناء وتفعيل قرارات مجلس الأمن، مشيرا إلى الوثيقتين اللتين انبثقت عن تلك الاتفاقية.

وخلال الجلسة الأولى التي أدارها أ.د أشرف مؤنس أشار إلى ردود الفعل العالمية تجاه تلك الاتفاقية وتوافق البعض معها وتأييدها واختلاف البعض الآخر ورفضها.

وتناول أ.د طيار هشام الحلبي المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا حلقة نقاشية بعنوان تحرير سيناء بين الحرب والسلام بأسلوب علمي مستعرضاً عدد من الوثائق، كما تناول اللواء محمود خلف فترة معاصرته للحرب حيث أنه تخرج من الكلية الحربية سنة 1964، وتحدث أ .د محمد الهواري عن معاهدة كامب ديفيد وآثارها على القضية الفلسطينية.

بينما تناول  القضية أ.د محمد رفعت  أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر بكلية الآداب جامعة دمنهور من زاوية أخرى حيث تحدث عن مفهوم الظهير الاستراتيجي في الشرق الأوسط عقب كامب ديفيد، وعرض أ.د نبيل الطوخي أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر بكلية الآداب جامعة المنيا موقف الدبلوماسيين المصريين من اتفاقية كامب ديفيد حيث أشار إلى اختلاف آراء الدبلوماسيين بين مؤيد للمعاهدة ومعارض، وأوضحت أ.د منى أحمد رئيس شعبة الدراسات الإيرانية بالمركز وأستاذ اللغة الفارسية ورئيس قسم اللغات الشرقية بكلية الألسن جامعة عين شمس الرؤية الإيرانية لاتفاقية كامب ديفيد موضحة موقف الثورة الإيرانية من اتفاقية كامب ديفيد وسبب معارضتها لها، وتحدثت أ.د نبوية عبد الحافظ باحثة بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية حول موقف اللوبي الصهيوني الأمريكي من كامب ديفيد.

وفي الختام تم إهداء شهادات التقدير للمشاركين بالندوة.

  • Sep 23, 2018