مركز بحوث الشرق الأوسط والدراسات المستقبلية يحتفل بمرور 150عام على افتتاح قناة السويس

نظم مركز بحوث الشرق الأوسط والدراسات المستقبلية ندوة بعنوان "150 عاما على افتتاح قناة السويس" بحضور ا.د.نظمى عبد الحميد نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة ورئيس مجلس إدارة المركز، وا.د. اشرف مؤنس مدير مركز بحوث الشرق الأوسط بمصاحبة كوكبة متميزة من الأساتذة والباحثين والمهتمين بالتاريخ والجغرافيا.

حيث اشار ا.د. نظمي عبد الحميد أن الندوة تأتى فى إطار حرص المركز على الاحتفال والمشاركة بجميع المناسبات الوطنية والقومية مثل الإحتفال بمرور مائة وخمسون عاماً على افتتاح قناة السويس، التي تعد أحد أهم مورد اقتصاد مصر، وأهم ممر مائي على مستوى العالم يربط بين الشرق والغرب. ومع احتفالنا بافتتاح القناة فإننا نحيي ذكرى أجدادنا الذين حفروا هذه القناة بسواعدهم لنجني نحن اليوم ثمارها.

وبهذه المناسبة أيضاً نقدم التحية إلى سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي عمل على تطويرها بافتتاح قناة السويس الجديدة، والاهتمام بمنطقة القناة وتنفيذ مشروع محور التنمية.

وتناولت الندوة تاريخ قناة السويس والأحداث المهمة التي ارتبطت بها وما تحمله من مستقبل واعد للأجيال القادمة. و بهذا تجمع هذه الندوة بين ماضي القناة وحاضرها ومستقبلها من خلال مجموعة من الأبحاث المقدمة من نخبة من الدارسين والباحثين والمختصين.

وتضمنت الندوة جلستين، وفي الختام كرم ا.د. أشرف مؤنس المتحدثين.

  • Dec 26, 2019